علاج اليقظة الذهنية

يتطور العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية نتيجة مواكبته للأحداث الجارية، حيث يجري أخصّائي علم النفس الجلسة المعنية مع مراعاة أساليب اليقظة الذهنية.

  1. ما هو العلاج المعرفي القائم على اليقظة الذهنية؟

إنّ العلاج المعرفي القائم على اليقظة الذهنية هو مزيج من العلاج السلوكي المعرفي مع استراتيجيات ومبادئ اليقظة الذهنية والتأمل اليقظي الذهني، ويتمثل الهدف من هذا العلاج في إعانة الأفراد على فهم وتدبير أفكارهم وعواطفهم وبالأخص السلبية أو المحزنة منها

Iيعتمد العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية على الأساليب السلوكية المعرفية لإبقاء الأفراد على اطلاع حول الأواصر بين عواطفهم وأفكارهم وسلوكياتهم. تُعتمد الاستراتيجيات المعرفية في العلاج لمواجهة عملية التفكير الفردي وإرشاده، في حين تُعتمد الاستراتيجيات السلوكية في العلاج لتغيير السلوكيات الضارة وغير النافعة واستبدالها بسلوكيات صحية بديلة.

تساعد اليقظة الذهنية والتأمل اليقظي الذهني على خلق الوعي لدى كافة الأفكار والمشاعر وتعلم كيفية تقبلهم. يساعد التأمل اليقظي الذهني في تحرير نقد الذات والاجترار وانخفاض المزاج، عن طريق التركيز على ممارسة التقبل والملاحظة دون إطلاق الأحكام.

  1. كم تبلغ مدة العلاج؟

يتكون العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية بنسخته الأصلية من جلسات جماعية تبلغ مدتها 8 أسابيع؛ لكن يمكن لها أن تُجرى على شكل جلسات فردية تبلغ مدتها 8-12 أسبوعًا.

  1. كيف يساعد العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية؟

يساعد العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية في خلق وعي ذاتي وإبعاد الأشخاص عن انخفاض المزاج أو التفكير السلبي أو بعض الإحساسات البدنية. يتجلى دور عدم إطلاق الأحكام والملاحظة بوقف محرضات الاكتئاب أو القلق.

قد تساعد العناصر المعرفية والسلوكية للعلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية في عملية تحديد التحيز المعرفي الشائع وتعلم الطريقة المثلى لمواجهة الأفكار السلبية وإرشادها لتصبح أكثر واقعية وتوازن تماشياً مع تعلم التقنيات السلوكية لتدبر الأفكار والعواطف. وقد يساعد العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية عن طريق تعليم الأفراد كيفية إنشاء أدوات واستراتيجيات تأقلم الصحة والمحافظة عليها.

علاوةً على ذلك، تعتبر اليقظة الذهنية والتأمل اليقظي الذهني تقنيات تساعد الأفراد عن طريق التعلم للحد من التوتر وتحقيق الراحة والهدوء وتطوير التحكم بالمشاعر بصورة أفضل.

  1. ما الذي يجعل من العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية علاجاً مختلفاً عن غيره من علاجات الكلام؟

أسوةً بالعلاج السلوكي المعرفي، فإنّ العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية يرتكز على تغييرات ردات الفعل تجاه التوتر وانخفاض المزاج.

يركز العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية بالمرتبة الأولى على تعريف الأفراد بأدوات وممارسات اليقظة الذهنية وإعادة الهيكلة المعرفية، وينجم هذا التركيز على التغيير بسبب التقبل والتصارح.

يركز العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية على تعليم الأفراد أولوية “الوجود” عوضاً عن “الفعل” الأمر الذي يحقق تغييرات عاطفية طويلة الأجل.

  1. ما هي مشكلات الصحة العقلية التي يعالجها العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية؟
  • القلق
  • الاكتئاب، وبالأخص الاكتئاب المتكرر
  • اضطراب الوسواس القهري
  • اضطرابات النوم
  • الألم المزمن
  • التوتر المزمن
  1. كيفية الحصول على أقصى استفادة من خلال تطبيق العلاج السلوكي المعرفي القائم على اليقظة الذهنية؟
  • عليك أن تكون منفتحًا وصادقًا، لأن معالجك لا يستطيع علاجك إلا في القضايا التي اخترت الإفصاح عنها. يجب الالتزام
  • بممارسة المهارات التي تُعطى في الجلسات بشكل منتظم، حيث يعتمد نجاح العلاج على ممارستك للمهارات المُعطاة
  • واجب منزلي. لا ترفع سقف توقعاتك للنتائج الفورية، لأن اليقظة الذهنية تعتمد بشكل رئيسي على الالتزام بالعلاج لمدة طويلة وملاحظة نتائجه على المدى البعيد.
Need Help ?
Emotional Health Support in

4 Simple steps

Form is not available. Please visit our contact page.
X
HAYAT Program